نموذج جديد لأعمال التركيب

تاريخ النشر: 6 فبراير 2017 نموذج جديد لأعمال التركيب_540x222

يسر شركة سيلولار أسيت مانجمنت أن تُعلن عن إعادة هيكلة أعمالها، وذلك بهدف تقديم خدمات أكثر كفاءة لمشاريع عملائنا.

حازت سيلولار أسيت مانجمنت على سمعتها العالمية عن طريق التزامها الوثيق بخدمة مشغلي شبكات الهواتف النقالة، مقدمي المضيف المحايد وملاك المنشآت، حيث نجحنا في تقديم خدمات تركيب وتصميم ناجحة وشديدة التعقيد، مثل برج شارد، البرج 42، وكناري وارف.

عادةً ما يكون الجانب الخاص بالتركيب في مشاريع سي.أيه.أم حافل بالتحديات، وذلك على أصعدة الجدول الزمني، تدريب الفريق وضمان الأمان والسلامة. وبالتالي، قررت سيلولار أسيت مانجمنت إضافة المزيد من المرونة للعملية عن طريق تحويل خدمة التركيب إلى نموذج أعمال ذو مصادر خارجية.

ستظل أعمال التركيب -نظراً لكونها جزء لا يتجزأ من مشاريعنا- خاضعة لإدارة وإشراف سيلولار أسيت مانجمنت الكاملة. ستحتفظ الشركة بفريق صغير متخصص في التركيبات داخل المنشآت للإشراف على المقاول الذي يتم التعاقد معه، ما يضمن لعملائنا الجودة والدقة التي اعتادوا عليها من خبرائنا، مع القدرة على إجراء عمليات الصيانة في الموقع.

وقال السيد مايك هول، المدير التنفيذي لشركة سيلولار أسيت مانجمنت المحدودة “نحن سعداء للغاية بالتطوير الذي طرأ على نموذج تقديم الخدمات الجديد”، وأضاف “من الصعب للغاية الحفاظ على فريق كبير بما يكفي لتقديم خدمات التركيب بالمرونة المطلوبة، ولذلك بدأنا منذ فترة في التفكير في نموذج الإستعانة بمصادر خارجية، خاصة بعد النجاح الباهر الذي حققه ذلك النموذج في فرعنا في استراليا. لقد تطلب الأمر بعض الوقت لتنفيذ رؤيتنا بالصورة التي نرغب بها، حيث حرصنا على دراسة الأمر من جميع جوانبه قبل المضي قدماً في تطبيقه. سيساعدنا نموذج الإستعانة بمصادر خارجية على تقديم خدمات التصميم والتركيب لعملائنا مع الحفاظ على المرونة والتنافسية اللازمة في هذا السوق المتنامي”.